تقع منطقة أورتاكوي ضمن مقاطعة بيكتاش التابعة لمدينة اسطنبول، متوسطة ضفة البوسفور الأوربية، وتعتبر منذ تأسيسها إحدى أماكن الاستيطان العريقة، إذ استضافت شعوب الأتراك واليونانيين والأرمن، وجمعت على أرضها أبناء الديانات السماوية الثلاث من مسلمين ومسيحيين ويهود. ومعنى كلمة اورتاكوي هو “القرية الصغيرة” كما تعرف أورتاكوي في اسطنبول باسم منتجع سلاطين بني عثمان وتضم العديد من آثارهم الهامة، ويأتي في مقدمتها من حيث القدم؛ الحمام التركي المبني من قبل المعماري الشهير سنان عام 1556، وقصر تشيران المبني بأمر من السلطان عبد العزيز مختتماً ببنائه التقليد العثماني الذي سار عليه أسلافه، حيث كان كل سلطان يبني قصره الخاص مع اعتلائه العرش. وقد صمم القصر المعماري نيغوغايوس باليان ونفذ بناءه ابناه، سليلا عائلة معماريي السلاطين سركيس وهاغوب باليان بين عامي1863-1867، ويتميز بجدرانه الداخلية وأسقفه المصنوعة من الخشب، وكسوته الخارجية من الرخام المتعدد الألوان ويتصل بقصر يلدز عبر جسر رخامي. واستخدم القصر كمقر لاجتماعات البرلمان التركي إلى أن شب فيه حريق عام 1910، حيث شكل بعده ملعباً لفريق بيكتاش J.K لكرة القدم وحمل اسم ملعب شريف لعدة سنوات، وفي عام 1999 رمم القصر المدمر وألحقت به منشأة فندقية حديثة، ليشكل منذ ذلك الحين موطناً لإحدى حلقات سلسلة كمبنسكي للفنادق، وسمي (( فندق تشيران كمبنسكي اسطنبول)). ومن المعالم الأخرى التي يشتهر بها حي أورتاكوي وتشهد على بصمة آل باليان المميزة فيها مسجد أورتاكوي المبني من قبل المعماري غرابت أميرا باليان وابنه نيغوغايوس بناءً على أمر من السلطان عبد المجيد والذي يشغل المكان الذي بنى عليه المسجد للمرة الأولى في القرن الثامن عشر حيث الركيزة الأوربية لجسر البوسفور. قد يكون اسم منطقة أورتاكوي مناسباً لها وقت بنيت، عندما كانت أوسع المناطق تعتبر صغيرةً مقارنة بالاتساع والغنى الذي تعيشه مدن اليوم، لكن كيف لمعنى اسمها “القرية الصغيرة” أن يكون منسجماً مع الصورة الجديدة التي تتبادر إلى الأذهان ما إن تذكر؟ فمنطقة أرتاكوي تعتبر اليوم بأحيائها وشوارعها إحدى أشهر مراكز التسلية والتسوق في اسطنبول، وزيارتها إحدى الطقوس الرئيسة بالنسبة لأهالي اسطنبول. وللوصول من تقسيم الى حي اورطاكوي باستخدام Ortakoy يمكن لزائري المنطقة أن يبدؤوا يومهم بالتسوق في سوقها الشعبي (Ortakoy Bazzare)، الذي يعتبر من أبرز معالمها وأكثرها شهرة، لدرجة أن زيارة

احجز الان

شارك المنشور