Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background
Slide background

يطلق عليها “الريفيرا التركية” وربما سيشعر السائح بأنه بمكان غريب نظرا للتقارب الكبير للعادات الموجوده في هذه المنطقة من المناطق العربية والشرقية وكما يحرص بعض الأتراك على نطق بعض الكلمات العربية ، وكما سيلاحظ السائح بألفة لدى زيارته لها وكما سيلاحظ حسن الضيافة من الأتراك .

مرمريس تركيا، هو اسم يغزو لائحة أشهر الأماكن السياحية على الخارطة حالياً، لرحلة رائعة لا تُنسى تمتزج فيها روائع الطبيعة الخلابة مع النشاطات المسلية التي تناسب جميع الأعمار والأذواق كلّها.

الموقع :
تقع مدينة مارماريس في مكان اجتماع بحر ايجة والبحر الأبيض المتوسط، على أكبر ميناء طبيعي في العالم، وتحيط به التلال المكسوة بالصنوبر.

تقع في جنوب غرب تركيا، في محافظة موغلا، مارماريس هي واحدة من أكبر المنتجعات السياحية في تركيا. إلى الشمال يقع خليج جوكوفا، إلى الجنوب من البحر الأبيض المتوسط. على الغرب شبه جزيرة داتكا وإلى الشرق بحيرة كويجيجيز ، ويحيط كل مارماريس على مدار السنة الأزرق والأخضر. التلال تجري إلى البحر والخلجان الجميلة جعل مارماريس خاصة جدا.

مرمريس يقصدها الكثير من العائلات العربية وخاصة من منطقة الخليج وخصوصا بفص الصيف وذلك لما تتمتع به هذه الجزيرة من مناظر خلابة وتوفر الأماكن الترفيهيةبشكل كبير .ولهذا، مرمريس أنها “مدينة لا يشعر بها الشخص بالملل” ، نظرا لطبيعتها الساحرة “ التي تخرج الإنسان من روتين الحياة وهمومها ليعيش مع الطبيعة وجمالها” وتتدرج في مرمريس، التي تشتهر بثروتها السمكية والإسفنج والأعشاب العطرية، الألوان الخضراء والزرقاء على امتداد ساحل المدينة الطويل الذي تكثر فيه الخلجان وهذا يعطيها التميز الكبير بطبيعتها.

تاريخ مرمريس :
ويمتد تاريخ مرمريس حتى 3400 عام قبل الميلاد، ويقال إن أول من استوطن المدينة هم ( قوم كار ) واطلق عليها فيما بعد اسم كاريا التى جاء اسمها من (كار )وتتنوع سواحلمرمريس ما بين بحر إيجة والبحر المتوسط ، ما جعلها جذابة بشكل دائم. كما انها كانت مركزا مهما لحضارات متعددة. ويمكن ملاحظة آثار لحضارات متعددة كحضارة كاريا، رودس، مصر، ايون، دور، الفرس، المكدونيين، سورية، روما، البيزنطيين، السلاجقة، والعثمانيين، وكان أول اسم أطلق عليها هو ( فيسكوس )

السياحة في مرمريس :
ومنذ اللحظة التي يخرج فيها السائح من الفندق الذي يقيم به، ليقرر أن يتمشى في أرجاء مرمريس، ستفاجئه المقاهي والمطاعم المنتشرة على امتداد الشارع والمطلة على البحر وميناء السفنوتضم مرمريس فنادق الــ 5 نجوم الفاخرة، وتنتشر فيها المتاجر والمطاعم وعادة ما تنظم رحلات ترفيهيه كثيرة، كيلا يشعر فيها الزائر بأي نوع من الملل.

وتشعرالجبال المتدرجة الخضرة المزنرة خصر البحر من جميع الجهات، كلَ من ينظر اليها براحة كبيرة وبأنه جزء خلق من هذه الطبيعة وتنمو على هذه الجبال أشجار الصنوبر، كما ان أشجار(جينار، كنلك) وهي من الأشجار النادرة في العالم تشكل الجزء الاخضر من هذه المدينة وتتميز مرمريس بطقسها بالحار والجاف صيفا، والدافئ والماطر شتاء، وتتصل بالعالم الخارجي عبر طرق برية وجوية ويعد ميناؤها مكانا مناسبا ليخوت البحر المتوسط، وهو ميناء طبيعي يعد الأقرب للمدن التاريخية.

كما أن موانئ اليخوت الحديثة في المدينة ومضائقها تصلحان لكل انواع الرياضات المائية.وتشتهر المدينة بالرمال السوداء في الغالب على أكثر شواطئها، وبعض مياه البحار هناك دافئة وهي واضحة وصافية ومغرية للسباحة، وهذا ما يشجع لزيارة مرمريس جمال طبيعتها وشواطئها وجبالها، والسائح ينبهر بها عند زيارتها ورؤيتها على الطبيعةو الاشتراك في الرحلات البحرية التي تنظمها السياحية، والعديد من الرحلات الترفيهية الأخرى، والألعاب المائية.

– منطقة داليان : في داليان حيث الطبيعة نحتت لوحات صخرية خلّابة ستضربين عصفورين بحجر واحد! ستصلين اليها بواسطة رحلات بحرية باليخوت أو البواخر وتنزلين عند أقدامها حيث يغمرها شاطئ السلاحف، محمية رائعة تداعبك فيها أكثر الحيوانات البحرية ندرةً

تواصل

شارك المنشور